اقتحام معتقلي "نفحة الصحراوي" و "شطة"
في فلسطين المحتلة

"تقرير خاص" (الخميس، 23 أيار / مايو 2002)

أيمن أبو جبل (الجولان المحتل)

داهمت صباح امس قوات كبيرة من افراد شرطة السجون العامة الإسرائيلية معتقل "شطة" القريب من بيسان حيث يقبع عدد من المعتقلين والأسرى من فلسطين المحتلة والجولان السوري المحتل و من لبنان ( انور ياسين من اسرى المقاومة الوطنية اللبنانية منذ العام 1986)، وذلك بحجة البحث والتفتيش عن اسلحة ومواد تحريضية وهواتف نقالة داخل السجن.

وابتدات حملة القمع هذه من القسم 11 في السجن، محدثة تخريبا وعبثا في اغراض وممتلكات المعتقلين الشخصية. هذا وقد اشرف على حملة القمع الجديدة هذه قائد المنطقة الشمالية في مديرية السجون العامة 

وبعد انتهاء التفتيش لم تجد الشرطة اي من المواد التي تبحث عنها، وقد تعرض للضرب المبرح المعتقلين ابراهيم ومحمد اغبارية وهم من منطقة المثلث الفلسطيني المحتل عام 1948 ومحكومين لمدة ثلاثة مؤبدات، ونفتهم سلطات الإحتلال الى معتقل نفحة الصحراوي ومنعتهم من زيارة ذويهم. كما تم عقاب المناضل الاسير رضوان الجوهري وصدقي المقت ووئام محمود عماشة من اسرى الجولان السوري المحتل والمناضل انور ياسين ( تبنته احدى العائلات الجولانية) في الحرمان من زيارة ذويهم والحرمان من شراء الكانتين داخل السجن لرفضهم الحملة والاستفزاز.

اما في معتقل نفحة الصحراوي فقد تعرضت غرفة الاسير سمير القنطار، عميد الاسرى اللبنانيين ورفاقه من حزب الله ( جواد قفصي ومصطفى حمود) الى التفتيش بنفس الحجج والذرائع وبعد رفضهم الانصياع لاوامر الضباط وافراد الشرطة، وقد تضامن باقي معتقلي الاقسام الاخرى في السجن معهم ورفضوا دخول غرفهم الى ان تنسحب القوات الخاصة وافراد الشرطة من كافة اقسام السجن. وبالفعل فقد انسحبت تلك القوات الى خارج السجن.

وما زالت اجواء السجون متوترة، حيث تواصل مديرية السجون حملات التفتيش والقمع الاستفزازي بحق المعتقلين والاسرى العرب في سجون الاحتلال الصهيوني.
 
  

§ وصـلات:

 

 

 
    
Home - English Contact Us Bint Jbeil Guide Op-Ed Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic