القنطار في رسالة إلى عائلته:
"رفضت إطلاقي بطلب شخصي"

السفير (الثلاثاء، 4 شباط (فبراير) 2003)

     كشف عميد الاسرى اللبنانيين في السجون الاسرائيلية سمير القنطار، في رسالة بعث بها الى عائلته، ان ادارة السجون الاسرائيلية عرضت منذ فترة وجيزة على الاسرى الذين قضوا في السجون الاسرائيلية فترة تزيد عن العشرين عاماً، ان يتقدموا بطلب خطي للنظر في إطلاق سراحهم، على ان يشرحوا فيه الاسباب الشخصية التي تدفعهم الى التقدم بطلب إطلاق سراحهم. 

وقد رفض الاسير القنطار التقدم بهذا الطلب “لأنه يرفض رفضاً قاطعاً تغليب الطابع الشخصي على الموضوع”. وأعلن القنطار انه لا يزال على موقفه القائل “بأن سنوات العمر التي أفناها في سجون العدو الصهيوني كانت من أجل فلسطين قضية وشعباً يتعرض كل يوم لحرب إبادة شاملة”، وانه “لن يسمح لإدارة السجن بأن تجره نحو البحث او التفكير بخلاصه الفردي كشخص”. وأكد القنطار “ان لا قيمة حقيقية لحريته اذا لم ترتبط بحرية الوطن الآتية على الأكف المجرحة من كثرة ما امتشقت حجارة الارض التي تأكل محتليها”. 

ووجه القنطار في الرسالة التحية الى شعب فلسطين الصامد الصابر والذي “يثبت كل يوم انه شعب يستحق الحياة”، وحيا “شعب العراق المهدد بحرب مدمرة” واعتبر “ان الصمت العربي المدوي تجاه العدوان الذي يتعرض له الشعبان الفلسطيني والعراقي ستدفع ثمنه الانظمة العربية المتخاذلة”. 

من جهة ثانية، أعلنت “اللجنة الوطنية للدفاع عن أسرى ومعتقلي الانتفاضة والمقاومة”، في بيان أصدرته امس، ان الانتفاضة التي قام بها المعتقلون في سجن “كنسيوت” العسكري في صحراء النقب أدت الى جرح عشرة منهم، تأتي احتجاجاً على سوء المعاملة التي يتعرضون لها والنقص في الغذاء والكساء الذي يعانون منه، لا سيما في فصل الشتاء، ونتج عن ذلك تزايد الامراض بين المعتقلين. 

وأهابت باللجنة الدولية للصليب الاحمر والمؤسسات الانسانية التحرك الفوري للاطلاع على الاوضاع الصحية للمعتقلين. 

ودعت اللجنة الى إطلاق سراح المعتقلين الفلسطينيين والعرب.

§ وصـلات:

 
لا ننسى أسرانا !  

 
    
Home - English Contact Us Bint Jbeil Guide Op-Ed Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic