انفجار قنابل عنقودية بقطيع للماعز
في خراج دير سريان
السفير -- (الثلاثاء، 5 كانون أول «ديسمبر» 2006)
علي الصغير
جانب من القطيع النافق (علي الصغير)
انفجر عدد من القنابل العنقودية في خراج بلدة دير سريان قضاء مرجعيون، بقطيع من الماشية كان يرعى هناك، مما ادى الى نفوق اكثر من 20 رأسا تعود للمواطن محمد محمود يحيى.

وقد حضرت فرقة من الوحدة العاملة في نزع الالغام في الجنوب اللبناني، التابعة للامم المتحدة وكشفت على المكان، فتبين لها وجود عدد من القنابل العنقودية غير المنفجرة، منتشرة بشكل كثيف بين الاعشاب، او معلقة على الاشجار الموجودة بكثافة في محيط المنطقة. واكد احد الخبراء ان هذه القنابل رميت حديثا وهي من النوع الذي استعملته القوات الاسرائيلية اثناء حربها الاخيرة على لبنان.

من جهة ثانية، قام رهط هندسة تابع للكتيبة البلجيكية، العاملة ضمن قوات الطوارئ الدولية المؤقتة العاملة في الجنوب، بتفجير ذخائر وقذائف غير منفجرة في بلدات تبنين برعشيت خربة سلم، في الوقت الذي يقوم فيه رهط اخر تابع لفوج الهندسة في الجيش اللبناني، بعمليات تنظيف وتفجير مماثلة في قرى عين ابل بيت ياحون برعشيت خربة سلم ومحيط عدد من القرى الاخرى.
§ وصـلات: